الاتحاد الأوروبي يعيش الآن أصعب الأيام في تاريخه

تحت العنوان أعلاه، نشرت "أوراسيا إكسبرت"، مقالا حول خطر التفكك الذي يتهدد الاتحاد الأوروبي على خلفية التعاطي الأناني مع وباء كورونا.